الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي

الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي

شاعر ومدرب ومعالج محترف متعدد التخصصات

 

قصيدة يا حي من نور البيت برجوعه:

مناسبة كتابة القصيدة هي الترحيب بزوجتي الغالية وإبني الغالي الليث بن سالم بن عبدالله القطيبي بعد عودتهم من السفر سالمين وغانمين، حيث كانت فرحتي كبيرة يغذيها الشوق لهما ووحشة المنزل بدون وجودهما فيه، لذلك كتبت هذه الأبيات وقد قمت بتسجيلها.

ملاحظة:

عندما أقول شخصية لا يشترط أن تكون أنثى، إنما القصد المقام العالي، مثل القول عند عامة الناس: فلان شخصية محترمة وراقية، فالشخصية هنا رجل وليست أنثى.

التحيات للجميع.

الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي.

قصيدة البارحة:

مناسبة كتابة القصيدة هي أنه في اليوم الأخير من إشرافي ومتابعتي لشخصية كريمة تشرفت بخدمتها وتقديم الإستشارات وتحفيزها، وبعد أن أرسلتُ لتلك الشخصية رسالة إنتهاء إشرافي ومتابعتي لها كتبت رسالة شكر وثناء مصحوبة ببعض الحزن على الإنقطاع القادم، وذلك لأنني عندما أنتهي من تقديم خدمة مطلوبة فإني أقطع التواصل مع صاحب الخدمة وذلك للتفرغ لتقديم خدمة جديدة لشخصية جديدة، بعدها كتبت هذه الأبيات وقد قمت بتسجيلها.

ملاحظة:

عندما أقول شخصية لا يشترط أن تكون أنثى، إنما القصد المقام العالي، مثل القول عند عامة الناس: فلان شخصية محترمة وراقية، فالشخصية هنا رجل وليست أنثى.

التحيات للجميع.

الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي.

قصيدة مرشد ودلال:

مناسبة كتابة القصيدة هي أنه كان لي ولازال أخ وصديق عزيز، تعرف على شابة في مثل سنه بقصد الزواج، وكانت أعلا منه في المنزلة الإجتماعية، ولكنه أصر على الإرتباط بها رغم ردودها الجارحة عليه ورغم نصحنا له بأن لا يتعب نفسه ويخسر صحته بسبب عشقها له، ولكن الحب والجذب قد تغلب عليه، وكان كلما يطلب مقابلتها ترفضه بردود جارحة، فطلب مني أن أكتب لها قصيدة تبين لها حجم الألم والمعاناة التي يعانيها بسببها، فكتبت له هذه الأبيات وأرسلها لها، وقد أتت الأبيات بنتيجة طيبة وغيرت من تصرفاتها إتجاهه، ولكن القدر لم يشأ لهما أن يرتبطا لأسباب خاصة، وقد قمت بإعادة تأهيلهما لما بعد صدمة الفراق كل على حدة، وأتمنى أن لا يسمعا هذه القصيدة من جديد، وقد قمت بتسجيلها.

ملاحظة:

عندما أقول شخصية لا يشترط أن تكون أنثى، إنما القصد المقام العالي، مثل القول عند عامة الناس: فلان شخصية محترمة وراقية، فالشخصية هنا رجل وليست أنثى.

التحيات للجميع.

الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي.

قصيدة يا فرحتي:

مناسبة كتابة القصيدة هي أنه بعد توديعي لشخصية عزيزة تشرفت بخدمتها لم تستطع تلك الشخصية مقاومة الصبر بدون التواصل معي وذلك لأنني كنت لها مثل الحاجة الثمينة التي فقدتها، خصوصاً أنني كنت مهتماً بتلك الشخصية كإهتمامي بجميع الشخصيات التي أتشرف بخدمتها، ولكن نظامي هو بعد الإنتهاء من تقديم الخدمة أن أودع تلك الشخصية على خير بعد أن أستسمح منها وذلك للتفرغ لخدمة شخصية جديدة حتى أكون متقن ومخلص في عملي، وسبحان الله بعد عدة أيام كنت أشعر بحنين من تلك الشخصية للتواصل معي، وعادتي أن لا أتواصل بدون مناسبة، ولكن قدر الله أن أكتب لها بيتين من الشعر لأنها كانت تحب الشعر وتتذوقه، وبعد قراءتها للبيتين قامت بتكابة الرد، وبناءاً على ردها كتبت هذه الأبيات، وقد قمت بتسجيلها.

ملاحظة:

عندما أقول شخصية لا يشترط أن تكون أنثى، إنما القصد المقام العالي، مثل القول عند عامة الناس: فلان شخصية محترمة وراقية، فالشخصية هنا رجل وليست أنثى.

التحيات للجميع.

الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي.

قصيدة سكنت القلب:

مناسبة كتابة القصيدة هي أنني كنت في مهمة عمل لمدة أسبوعين خارج السلطنة الحبيبة، ومع ضغوطات العمل كانت هناك شخصية كريمة ترسل لي رسائل ولكنني لا أرد عليها بسبب ضغط العمل وفارق التوقيت الكبير بين الليل والنهار بالنسبة لدولة تلك الشخصية الكريمة والدولة التي كنت متواجد فيها، وفي اليوم العاشر تقريباً إتصلت بي عدة مرات لدرجة أنني ظننت أن خطباً ما قد وقع، ثم باردت بالإتصال بها، وبعد العتب والشره بلغتني عن مكانتي الكبيرة عندها وأنها تتمنى أن لا تنقطع علاقتنا وأن لا ينقطع تواصلنا، وأحسست بالمشاعر والصدق وعدم الخروج عن النص أو الخطوط الحمر، ثم دار بيننا حديث إعتذرت فيه عن التقصير بسبب عدم التواصل والرد الفوري، بعدها كتبت هذه الكلمات وقد قمت بتسجيلها.

ملاحظة:

عندما أقول شخصية لا يشترط أن تكون أنثى، إنما القصد المقام العالي، مثل القول عند عامة الناس: فلان شخصية محترمة وراقية، فالشخصية هنا رجل وليست أنثى.

التحيات للجميع.

الشاعر سالم بن عبدالله القطيبي.

error: Content is protected !!